أفضل طريقة للمذاكرة الصحيحة قبل الامتحان بأسبوع بدون نسيان

أفضل طريقة للمذاكرة الصحيحة قبل الامتحان بأسبوع بدون نسيان

الصفحة الرئيسية

 أفضل طريقة للمذاكرة الصحيحة قبل الامتحان بأسبوع بدون نسيان


أفضل طريقة للمذاكرة الصحيحة قبل الامتحان بأسبوع بدون نسيان



أفضل طريقة للمذاكرة

هل تعلم ان اختيار أفضل الطرق للمذاكرة تتلخص في أن تعرف بعض الطرق والمهارات مثل: الاستذكار، والقراءة، وتدوين الملاحظات، هذه المهارات مهمة جدا لتعلم طريقة المذاكرة الصحيحة وتجعلك تختار افضل الطريق المثلى والأكثر نجاحاً وفاعلية للتعلم والمذاكرة.

فقد تقدم الكثير من المؤلفين ذوى الخبرات في هذا المجال العديد من الاساليب التي يجب علي الطالب اتباعها لأختيار طريقة المذاكرة الصحيحة وعدم النسيان.

حيث أن عندما يفشل طالب في الدراسة لا قدر الله لايعني أن هذا الطالب لديه مشكله في قدراته الذهنية او مستوى ذكائه متدني، بل هو نتيجة لعدم معرفتة بطريقة المذاكرة الصحيحة والمثالية لهم، وعدم قدرته علي تطبيق طرق المذاكرة الفعالة بالطريقة الصحيحة.

اهم النقاط التي يجب تعلمها لتتبع طريقة المذاكرة الصحيحة وعدم النسيان


اختيار أفضل طريقة للمذاكرة

يعد العثور على طريقة التعلم الصحيحة عملية مستمرة لا يمكن تحديدها في الليلة السابقة للامتحان، بغض النظر عن مدى فعاليتها، لا يمكن استخدامها لفترة محدودة، لذلك، يجب على الطالب تحسين مهارات التعلم لديه باستمرار.

تجدر الإشارة إلى أن إيجاد طريقة تعلم صحيحة يمكن أن يساعد في تجنب الذعر والإحباط الذي يصاحب وقت الامتحان، لأنه إذا كان لدى الطالب الوقت الكافي لمراجعة المواد التي تعلمها، قبل إجراء الاختبار، من المرجح أن يكون الطالب في حالة ذهنية جيدة وأقل تشتت.


افضل طرق المذاكرة الصحيحة

يعد التعلم الفعال مهارة مفيدة مدى الحياة، يتطلب تطويرها الكثير من الوقت والصبر، فيما يلي نصائح للمساعدة في العثور على أسلوب التعلم الذي يناسب كل طالب:

النية على المذاكرة: يجب على الإنسان أن يعقد النية السليمة على المذاكرة وان يدعو الله بالتوفيق ويقول هذا الدعاء قبل أن يبدأ مذاكره "اللهم إني أسألك علمًا نافعًا، ورزقًا طيبًا، وعملًا متقبلًا" وهناك كثير من الأدعية الخاصه بالمذاكرة.



التنظيم: عند تنظيم الفروض والاختبارات المنزلية وإجراء جداول ينظم جميع مواعيد المذاكرة باليوم والساعة والكمية، حينها لن ينسى الطلاب أيًا منها وسيحرصون على ترتيب جميع المواعيد.


التركيز التام في الحصة: من المهم التركيز على الشرح الذي يلقيه المعلم وتجنب التشتتات من اي مصدر خارجى في الفصل، لأن الاستماع النشط والتركيز يمكّنان الطالب من التمييز بين الملاحظات التي يجب أن يتم تدوينها بلغته الخاصة، فسيساعده ذلك على تذكر ما حصل عليه من معلومات في الفصل.


الابتعاد عن مصادر الالهاء: المشتتات موجودة في كل مكان، مثل الهواتف المحمولة والأصدقاء ووسائل التواصل الاجتماعي، يعلم كل طالب ما الشيء الأكثر إلهاءًا بالنسبة له ويتجنبه، مثل إغلاق الهاتف أو تجنب الجلوس بجوار الأصدقاء.


تدوين ملاحظات واضحة: تساعد كتابة ملاحظات واضحة وكاملة في الفصل الدراسي على معالجة المعلومات التي يتلقاها الطلاب في الفصل الدراسي، وبمرور الوقت، ستصبح هذه الملاحظات ملاحظات دراسة يمكن مراجعتها قبل الامتحان.


اطرح الأسئلة: عندما لا يفهم الطالب شيئًا ما في الفصل، يجب أن يسأل عنه، إذا كان غير خجول من السؤال أمام زملائه، من الأفضل تدوين الأسئلة والملاحظات وسؤال الأستاذ بعد الفصل.


عمل جدول الدراسة: يجب عمل الجدول وتحديد الوقت الزمني للدراسة ويحدد أيضاً المادة الأكثر أهمية إلى المادة الأقل أهمية، ويجب تحديد وقت الانتهاء، عند الدراسة يجب على الطالب مراعاة أنواع الأسئلة التي سيتم طرحها في الاختبار والموضوعات التي يتم تناولها؛ لمعرفة ما يجب عليه التركيز عليه، وفي الجدول يجب تحديد الهدف من كل وقد تجلس فيه للمذاكرة مثل عدد المواضيع التي ستنتهي منها في نهاية كل وقت تجلس فيه المذاكرة.


اطلب المساعده من معلمك: إذا احتاج الطلاب إلى توضيح أو مساعدة إضافية من المعلم قبل الامتحان، فهم لا يمانعون في تلبية متطلباتهم، وتساعد مبادرة طلب المساعدة بشكل كبير على الفهم والنجاح.


اختيار مكان المذاكرة المناسب: أفضل مكان للدراسة هو مكان هادئ وجيد الإضاءة، يجب أن يكون مكان الدراسة نظيفًا ومرتبًا، ويكون متوفر على احتياجات الطالب وتختلف احتياجات كل طالب حسب الرغبه.


الدراسة على فترات قصيره: سيكون وقت التعلم القصير أكثر فاعلية وسيساعد على الاستفادة الكاملة من وقت التعلم، فمن الأفضل أن تستريح لمدة عشر دقائق بعد كل نصف ساعة من التعلم لتجديد الطاقة.


المذاكرة في مجموعة: يمكن أن يشجع التعاون مع زملائهم في المدرسة على بيئة تفاعلية، مما يمنح الطلاب الفرصة لاختبار معرفة الطلاب الآخرين، واختبار بعضهم في محتوى التعلم الخاص بهم، والمساعدة في بناء الثقة.


التمتع بالصبر: أن الصبر هو أقوى وسيلة لتعلم وإتقان المهارات. إنها تمكن الطلاب من تحمل ضغط المهام الشاقة والمملة ، وتلهم التصميم والمثابرة لمواصلة المحاولة دون الخضوع للفشل.


حل الاختبارات التجريبية: فهم طبيعة الأسئلة وأشكالها المختلفة، واستخدامها للإجابة في يوم الاختبار الفعلي؛ أكدت دراسة أجريت عام 2011 أن الطلاب الذين يستخدمون الاختبارات التدريبية لإجراء الاختبارات الذاتية بعد دراسة المواد يحتفظون بالمعلومات لفترة أطول من أقرانهم الذين لم يشاركوا حتى 50٪.


عندما يتعلم الطلاب معلومات جديدة ثم يعلمونها للآخرين، يكون لديهم ذاكرة أفضل وقدرات على تذكر المعلومات بشكل أكبر، وهو أمر منطقي؛ حيث يتم تنظيم العناصر الرئيسية للمعلومات جيدًا بحيث يمكن شرحها.


كيفية المذاكرة قبل الامتحان باسبوع.

هناك نصائح للمذاكرة قبل الامتحان لأنه قد تجد نفسك فجأة في اليوم السابق لتاريخ الاختبار، قد يكون ذلك بسبب الكسل أو ضيق الوقت أو ظروف خارجة عن ارادتك، ولكن مع الانضباط والتركيز، لا يزال بإمكانك اجتياز الاختبار والاستعداد له في اسبوع واحد أن شاء الله.


حسب ما ذكر موقع wikiHow تعلم الابتعاد عن الأشياء التي قد تجذب انتباهك، مثل الابتعاد عن سريرك وأصدقائك، والانتقال إلى مكان جديد وهادئ سيسمح لك بالتركيز فقط على المذاكرة، وتأكد من العثور على مكان لا تضطر فيه إلى الانتقال لفترة من الوقت، فغرفة هادئة أو مكتبة أو مقهى هي من الامكان المثالية.

قبل المغادرة، ضع قائمة بأساسيات التعلم للتأكد من أنك لا تنسى أي شيء، والذي قد يشمل الكتب المدرسية والملاحظات وأجهزة الكمبيوتر والوجبات الخفيفة والملاحظات وأي شيء قد تحتاجه، وتأكد من عدم إحضار أي شيء قد يشتت انتباهك.

خلال هذا الوقت المحدود، من الأفضل أن تدرس بمفردك، لكن في بعض الأحيان تساعد المقارنة مع مجموعة صغيرة من الأشخاص على مقارنة الملاحظات ومناقشة المفاهيم معًا.

إذا قررت أن الدراسة مع مجموعة من الأصدقاء مفيدة لك، فتأكد من اختيار زميل الدراسة، وكن حذرًا عند الدراسة مع الأصدقاء، لأنه من السهل أن يشتت انتباهك معهم، تأكد من أن مجموعة الدراسة الخاصة بك تتضمن فقط بعض الأعضاء الذين تعرفهم في الفصل، وليس أفضل أصدقائك المقربين.

تأكد من نطق المعلومات بصوت عالٍ عند مشاهدتها، إذا كان عقلك يستمع ويتحدث بدلاً من مجرد قراءة المعلومات، فسيكون من السهل تذكر المعلومات.

حاول شرح المادة كما لو كنت جالسًا أمام طالب وهمي. سيجبرك هذا على توضيح الموضوع تمامًا، وإذا حاولت شرحه للآخرين، فيمكن أن يجعلك أكثر وعياً بالموضوع.

تأكد من السماح لنفسك بالراحة كثيرًا لتجنب الإرهاق، ذاكر لمدة 45 دقيقة، ثم استرح لمدة 15 دقيقة، ولكن في أوقات الراحة لا تستخدم هاتفك لانه قد يسبقك الوقت وانت تلعب أو تتصفح مواقع التواصل الاجتماعي، ومن الأفضل بممارسه الرياضه الخفيفه.


عند الاستعداد لحفظ كميات كبيرة في اللحظة الأخيرة، من المفيد حينها استخدام بعض أساليب الحفظ.

قد تساعدك إعادة كتابة المعلومات التي تريد حفظها مرارًا وتكرارًا على تذكرها في وقت لاحق.

تأكد من نسخ الموضوع أو الفكرة 3 مرات على الأقل حتى تعمل هذه الطريقة.

استخدام تطبيقات تحسين الذاكرة هي تقنية يمكن أن تساعد الدماغ على الاحتفاظ بالمعلومات لفترة اطول، وإنشاء القوافي التي يمكن ربطها بالمواد، والاختصارات.


تعرفنا علي أفضل طريقة للمذاكرة والفهم وماهي افضل طريقة المذاكرة الصحيحة وعدم النسيان وطرق حفظ المعلومات بدون نسيان، ولكن الحفظ ليس شئ جيد إنما افهم المعلومه التي تقرأها ولا تحفظها كما هي، بل حاول فهمها وبالتوفيق لكل الطلاب في جميع المراحل.




google-playkhamsatmostaqltradent